الأخبار

img

أستاذ بـ"زراعة طنطا": مشروع الريف المصري يوفر 25 ألف فرصة عمل

أشاد عدد من الخبراء بكلية الزراعة، جامعة طنطا، بمشروع المليون ونصف المليون فدان، الذى أعلن عنه الرئيس عبدالفتاح السيسى، ودوره في توفير فرص عمل، وزيادة الرقعة الزراعية وتحقيق الاكتفاء الذاتي.

                                                                                                        

أثنى الدكتور شريف جبر، عميد كلية الزراعة على اهتمام الرئيس السيسى بالزراعة، وتشجيع الشباب على العودة إلى الزراعة، مشيرًا إلى أن مشروع الريف المصرى من شأنه توفير أكثر من 25 ألف فرصه عمل.

 

وتطرق إلى أهم المناطق التي يوجد بها المشروع، وهي الفرافرة المغرة (بالعلمين)غرب المنيا وتوشكي وسيوة وكوم

أمبو، وأوضح جبر أن  شروط المشروع وهي أن تكون مصري الجنسية، أيضًا الأهلية غير محكوم عليه بعقوبة مخلة ألا يتصل عمله بالمشروع، وألا يملك أراضي صحراوية مماثلة، ثم أوضح أيضًا مراحل المشروع الأولى 500 فدان، والثانية 490 فدانًا، والثالثة 510 أفدنة، جاء ذلك خلال ندوة عقدها مركز إعلام طنطا بكلية الزراعة في إطار التوعية باستراتيجية 2030، خصوصًا المشروعات القومية الكبرى، تحت عنوان مشروع استصلاح المليون ونصف المليون فدان وأثره في التنمية.

 

من جانبه أكد الدكتور سعد زغلول، وكيل كلية الزراعة بجامعة طنطا، أن الهدف من المشروع هو إنشاء ريف مصري جديد وزيادة الرقعة الزراعية من 8 ملايين إلى 9.5 مليون فدان، أي بزيادة 20%، وتوسيع الحيز العمراني من 6% إلى 10%، وتعظيم الاستفادة من المياه الجوفية، وسد الفجوة الغذائية وإقامة العديد من الصناعات المرتبطة بالمشروع وزيادة الصادرات من المحاصيل الزراعية.