الأخبار

img

الريف المصري تبحث عن حلول مرضية للخاسرين في قرعة الفرافرة

قالت مصادر بشركة الريف المصري الجديد: إن هناك دراسة لأوضاع الخاسرين في قرعة المرحلة الأولى بمنطقة الفرافرة من مشروع المليون ونصف المليون فدان بعد عدم إدراجهم في القرعة التكميلية للمرحلة وقصرها على المتقدمين على مناطق توشكي والمغرة.

وأكد المصدر أن عدم وجود أراض جاهزة في منطقة الفرافرة هو ما منع الشركة من إشراك الخاسرين في قرعة تلك المنطقة في الطرح التكميلي، وأن الشركة تبحث الآن عدة سيناريوهات ومنها طرح أراض في مناطق أخرى لصالحهم لكن حتى الآن لم تحسم الأمور بعد في هذا الشأن، مشيرًا إلى أن الطلب الأكبر خلال الطرح الأول للمشروع كان على منطقة المغرة؛ حيث تم طرح 50 ألف فدان فيها خلال القرعة المقرر إجراؤها يوم 6 ديسمبر المقبل.

وتابع: "سنجد حلا لهذه المسألة لننتهي من المرحلة الأولى والطرح التكميلي تمامًا لنبدأ المرحلة الثانية بعدها حتى يسير المشروع وفقا للمخطط له ويحقق العائد منه".