الأخبار

img

"إنارة" تقتنص إنتاج وتوزيع الكهرباء بمشروع المليون ونصف فدان فى مصر

اقتنصت شركة إنارة للطاقة إنتاج وتوزيع الطاقة المتجددة فى منطقتى المغرة وغرب المنيا بمشروع المليون ونصف فدان فى مصر بعد منافسة مع عدد من الشركات المصرية والعالمية.

وكانت شركة الريف المصرى قررت الاستعانة بشركات خاصة لتوصيل الخطوط الرئيسية وإنتاج وتوزيع الكهرباء فى المغرة وغرب غرب المنيا  ومن المقرر أن تصل التكلفة للتنفيذ 6.5 مليار جنيه.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة إنارة كابيتال شريف الجبلى،أن شركة إنارة للطاقة التابعة للمجموعة تركز فى الفترة الحالية على إنتاج وتوزيع الكهرباء للقطاع الزراعى خاصة وأنه أحد موارد الدخل القومى والمسئول عن تحقيق الامن الغذائى وتلبية الاحتياجات المحلية من السلع الغذائية وتنويع الإنتاج الزراعى وتعظيم القيمة المضافة للإنتاج والتصنيع الزراعى.

وأوضح الجبلى،أن إنارة للطاقة تستهدف ايضاً توزيع الكهرباء وتنفيذ محطات طاقة متجددة لتلبية احتياجات القطاع الزراعى والصناعى  فى عدد من الدول الأفريقية خلال الفترة المقبلة،وهناك مفاوضات ومناقشات مع عدد من الدول الافريقية لتنفيذ مشروعات من ضمنها تنزانيا ومدغشقر،مؤكداً أن القطاع الزراعى يشكل مدخلا حيويا في معالجة قضايا التنمية في الدول الافريقية ويوفر العديد من فرص العمل.

قال الجبلى، إن دعم القيادة السياسية والحكومة لمشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة ساهم فى جذب الشركات العربية والعالمية للاستثمار بمصر، وجميع الإجراءات والقوانين مشجعة على ضخ المزيد من الاستثمارات خلال الفترة المقبلة

ومن جانبة قال رئيس شركة الريف المصرى عاطرحنورة،إن مشكلة المياه المالحة سوف تنتهى تماما ً فور توصيل الكهرباء لأراضى المشروع وتشغيل محطات رفع وتحلية المياه خاصة وان هذه التكنولوجيا اصبحت رخيصة وفى متناول الجميع وتعطى انتاج فائق الجودة من المحاصيل .

وأوضح ان مجلس إدارة شركة الريف المصرى وافقوا على العرض المقدم من شركة”إنارة” لإنتاج الطاقة وتوزيعها،وتم رفع الأمر إلى مجلس الوزراء وتم الموافقة بشكل نهائى للشركة على التنفيذ.