الأخبار

img

تخصيص «شباك» مستقل لمشروع الـ 1.5 مليون فدان بمركز خدمات المستثمرين

قال المهندس عاطر حنورة رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة تنمية الريف المصري الجديد، المسئولة عن إدارة وتنفيذ المشروع القومي لاستصلاح وتنمية المليون ونصف المليون فدان، إنه بدأ منذ عدة أسابيع تخصيص «شباك» في مركز خدمات المستثمرين بمقر هيئة الاستثمار بمدينة نصر، وذلك بالتعاون بين الشركة ووزارة الاستثمار.

وأوضح حنورة، أن «الشباك» الجديد يقتصر على خدمة الراغبين في المشاركة بمشروع المليون ونصف المليون فدان، وتأسيس الشركات لمن يرغب التعاقد على أراضى «الريف المصرى الجديد» من صغار المزارعين والشباب ومن جموع المستثمرين.

وأضاف رئيس شركة الريف المصري، أن الشركة تسعى دائما للتعاون والتنسيق المستمر مع مختلف الكيانات والهيئات والمؤسسات المعنية بالدولة، بهدف دعم نشاط المشروع القومى للـ 1.5 مليون فدان، والتيسير على المنتفعين به والراغبين فى المشاركة بمختلف مراحله.

وشدد حنورة على حرص «الريف المصرى الجديد»، على تقديم كافة التيسيرات لشباب المستثمرين، وذلك فى إطار الإستراتيجية العامة للدولة لدعم مشاركة القطاع الخاص فى ضخ استثمارات جديدة بالمشروعات القومية، ومشروعات التنمية والبنية الأساسية، ومن منطلق تشجيع القيادة السياسية وكافة هيئات الدولة لنشر مفهوم ريادة الأعمال.

وكانت شركة تنمية الريف المصرى الجديد، المسئولة عن إدارة وتنفيذ المشروع القومى لاستصلاح وتنمية المليون ونصف المليون فدان، أعلنت أن المشروع شهد خلال الفترة الأخيرة تأسيس 700 شركة صغيرة ومتوسطة جديدة، قام جميعها بالتعاقد على أراضى الريف المصرى الجديد وفقاً للشروط المنظمة للمشروع، والتى تقضى بتخصيص الأراضى لشركات لا يقل عدد المؤسسين بها عن 10 أفراد ولا يزيد على 23 فرد، وأن متوسط رأس المال المدفوع لكلٍ من هذه الشركات المؤسسة حديثاً للمشاركة فى مشروع الريف المصرى الجديد يبلغ 2 مليون جنيه مصرى، ليبلغ بذلك إجمالى متوسط رءوس الأموال المدفوعة لهذه الشركات مليار و400 مليون جنيه مصرى.