الأخبار

img

الريف المصري تعلن عن موعد تسليم أراضى المرحلتين الأولى والثانية بغرب المنيا

أكد المهندس عاطر حنورة، العضو المنتدب ورئيس مجلس إدارة شركة تنمية الريف المصرى الجديد، المسئولة عن إدارة وتنفيذ مشروع استصلاح وتنمية المليون ونصف المليون فدان، أن تسليم أراضى المرحلة الأولى من المشروع للمنتفعين بها فى منطقة غرب المنيا سوف يتم فى موعده المقرر له نهاية شهر يناير المقبل، بينما يكون تسليم أراضى المرحلة الثانية بغرب غرب المنيا فى شهر أبريل، وذلك وفق الخطة الزمنية الموضوعة للمنطقة، ومع إتمام الطرق والمدقات بأراضى المشروع فى المنيا.

وقال عاطر حنورة إن الشركة أسندت مهام إقامة المنطقة الخدمية الأولى فى محيط أراضى "الريف المصرى الجديد" بمنطقة غرب غرب المنيا، إلى الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والتى من المخطط أن تنتهى من تنفيذ وإقامة المبانى الرئيسية بالمنطقة الخدمية خلال 6 أشهر، وذلك بالتزامن مع إتمامها للمبانى الرئيسية بالمنطقة الخدمية الأولى أيضًا فى أراضى الـ 1.5 مليون فدان بالمُغرة.

وأضاف حنورة أن الهيئة الهندسية تسلمت بالفعل المنطقة، مشيرًا إلى أن مخطط هذه المنطقة الخدمية بغرب المنيا يشمل منشآت خدمية تتولى شركة تنمية الريف المصرى الجديد إقامتها، ومن بينها مقر لشركة تنمية الريف المصرى الجديد، وقسم شرطة، ومحطة تحلية مياه، بالإضافة إلى إقامة مسجد ووحدة صحية، إلى جانب محطة ميكنة زراعية ومكتب للإرشاد الزراعى.

وتولت شركة "الريف المصرى" إقامة أول مجموعة من مبانى مخصصة للورش (6 ورش)، إلى جانب تخصيص منطقة أخرى للتوسعات المستقبلية فى منطقة الورش - (12 ورشة إضافية) - من المقرر أن تقوم الشركة بإنشائها عند زيادة الطلب، فضلًا عن تخصيص منطقة أخرى لإقامة محلات بعدد من الأنشطة تجارية، يأتى فى مقدمتها صيدلية وفرن وسوبر ماركت، على أن يتم التعاقد على هذه المحلات والورش مع المتقدمين بطلبات التخصيص قريبًا، من أجل إقامة الأنشطة التجارية المقررة وفق المخطط العام لهذه المنطقة الخدمية.

وأشار حنورة كذلك إلى وجود أراضٍ بالمنطقة الخدمية بغرب غرب المنيا مخصصة لأغراض خدمية محددة، منها إقامة محطة وقود وفندق صغير ومطاعم وكافيتريات، بالإضافة إلى قطع أراضٍ أخرى مخصصة لإنشاء مقار للشركات الراغبة فى عرض منتجات