الأخبار

img

"الفلاحين" توضح للشباب خطوات العمل بمشروع المليون ونصف فدان

قال المهندس عادل زيدان، أمين اللجنة الاقتصادية للنقابة العامة للفلاحين، إن شركة الريف المصري تفضل أن تكون الملكية في مشروع المليون ونصف فدان "على المشاع" عند تأسيس الشركات، وألا ينفرد كل شاب بقطعة أرضه.

وأضاف "زيدان"، خلال برنامج "من سيزرع المليون" المُذاع على قناة "الصحة والجمال"، أن الشباب لو كونوا شركة ووزعوا الأرض عليهم، ستتعدد الزراعات، وتبدأ المنازعات على بئر المياه، ولذلك من الأفضل أن تكون الملكية على المشاع لتوحيد الزراعات وتجنب المشاكل.

وتابع: "لو إحنا مجموعة تتكون من 20 فردا، وحصلت على 238 فدانا في مشروع الريف المصري، ودفع كل واحد حوالي 4 آلاف ونصف على الفدان سيكون لدينا رأس مال مليون جنيه".

وعن أهم خطوة للشباب بعد استلامهم الأرض، أكد "زيدان"، أن أهم شيء للشباب هو دراسة الإمكانيات المادية، مع السماح لأي فرد داخل الشركة المساهمة بشكل أكبر من حيث التمويل، مع زيادة نسبة ربحه بالاتفاق بين عناصر الشركة.